16 | 06 | 2019
DJ-Menu
آخر المواضيع
Trendy:

بسمة الشام/ ماجد الخطيب

 



بسمة الشام



القصيدة مهداة إلى ابنة الجولان السوري الحبيب الأديبة إملي القضماني


وكل النساء الصامدات هناك في وجه الاحتلال


شعر

ماجد الخطاب



مقلتاها توزعانِ الضـــــــــــياءَ = مثلما الشـــــــامُ تزرعُ الكبرياءَ

جرحها الغضُّ ما يزال طرياً = رغم ما راحَ من عهـــــــــــودٍ وجاءَ

هي زيتونةٌ ونهرُ ســـــــــــــــــلامٍ = و هْيَ والله لا تجيدُ العداءَ

قلبها طاهرٌ .. كبيرٌ.. تقيٌّ = يعشـــــــــق الخيرَ والسنا والإخاءَ

وهبتـْها الجولانُ أســـــــــمى المعاني = فتماهتْ مع الاباء إباءَ

وجههـــــــــــــــا اليعربيُّ ظلَّ نقياً = في بلادٍ ظلت تحبُ النقاءَ

تجعل الشــــــعرَ واحةً من نخيلٍ = حين تـَروي بصدقهِ الصحراءَ

- - -

لا تسلهمْ عنها هناك .. كأنثى = هي كلُّ النسـاءِ .. لا استثناءَ

إنها .. إنها .. وأعرفُ ( إملي ) = مُلئتْ عفةً .. وذابتْ حيـــــــاءَ

في صباح الجولان تشرقُ ورداً = وشـــــــموعاً من البهاءِ مساءَ

وغيوماً من العطور .. وقمحاً = وغديراً مازالَ يروي الظــــــــــماءَ

هي أخت الرجال إن جدَّ جدٌ = وهي رمزٌ إذا طلبتَ الفــــــــداءَ

نذرتْ نفسها لأرضٍ تسامتْ = بشموخٍ يطالُ حتى الســـــــماءَ

بسمة الشام ,والحرائرُ أحلى = حين في المجد تُنبت الشهداءَ

هدلتْ عـــشقها لـ ( مجدل شمسٍ ) = ثم كانت حمامةً بيضاءَ